القائمة إغلاق

فيصل عبد العاطي يكتب:
بشرى سارة للمواطنين..شكرًا لـ”العربي” مبادرة مجتمعية مهمة وجاءت في وقتها .

الحقيقة من المؤسسات الوطنية التي تجعلنا فخورين بها لما تقدمه لمصرنا الحبيبة، ليس على المستوى الاقتصادي فقط، ولكن المجتمعي والخيري ، وكثيرًا من الاتجاهات والمبادرات المهمة في حياتنا، هي “مجموعة شركات العربي” التي تطل علينا كل فترة بمبادرة جديدة مفيدة في اتجاه معين، آخرها مبادرة اليوم وهي ” اتفاقية مع شركة جي أي جي للتامين” لتوفير غطاء تأميني على شاشات التليفزيون التي تنتجها مجموعة العربي بداية من تاريخ الشراء ، ولمدة سنة كاملة لأول مرة في سوق الأجهزة المنزلية في مصر.
ولفت نظري ما ذكره المهندس محمد العربي الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات العربي خلال المؤتمر الصحفي لإطلاق مبادرة التعاون لدعم المستهلك، وهو أن المبادرة هدفها كافة الفئات الشعبية من المستهلكين ، لكنها ستفيد المستهلك البسيط الذي يعاني ليتمكن من شراء شاشة تليفزيون لأسرته ، ويظل يضع “الجنيه فوق الجنيه ” حتى يستكمل ثمنها ، وقد يكون ليس لها مكان محدد في منزله ، ولكن من الممكن أن يقوم بنقلها من مكان لآخر مما يتسبب في كسرها ، ولذلك نحن سعداء لخدمة هذه الشريحة ، ونسعى إلى تقديم ما يفيدها كخدمة مجتمعية اعتادت مجموعة العربي على تقديمها لعملائها ،.. وهذه الكلمات تؤكد أن مصر غنية بأبنائها المخلصين، وأن الموضوع ليس تجارة مع البشر فقط ،ولكن التجارة مع الله كسبانة كسبانة وهي التي تطرح البركة في صاحب التجارة وتجارته ، وتجعله يحقق نجاحًا وراء الآخر، والتاريخ يعيد نفسه لأن رائحة كلام المهندس محمد العربي تجعلنا نتذكر والده الراحل الحاج محمود العربي الذي كان يتاجر مع الله فربحت تجارته .
وأعتقد أن هذه المبادرة في غاية الأهمية ، وجاءت في وقتها المناسب لتنصف المستهلك ، خاصة البسيط وتخفف عبء تكلفة كسر شاشة التليفزيون ومعاناة شراء أخرى، وهو ما يحسب لمسئولي مجموعة العربي ؛ لأنها دائما تبحث عن كل ما هو جديد وطنيًا واقتصاديًا ومجتمعيًا وخيريًا ، ولذلك تنال دائمًا رضا عملائها وتزيد من توقعاتهم بمبادرات جديدة كل فترة.
ومن الملاحظات المهمة أيضًا في الموضوع هو التناغم بين الطرفين، مسئولي مجموعة العربي وشركة التامين ” جي أي جي” ورغبتهما في تطبيق الاتفاقية بشكل يؤدي إلى نجاحها ، وكما ذكر علاء الزهيري العضو المنتدب لشركة “جي أي جي” أن الاتفاقية ستخضع للتقييم كل ثلاثة شهور للوقوف على الإيجابيات والسلبيات من أجل المساهمة في إنجاحها، وهذا يؤكد الجدية في خوض تجربة الكل يسعى إلى إنجاحها لصالح المستهلك، الذي عليه هو الآخر مسئولية التعامل معها بالشكل الصحيح ؛ لأنه ضلع أساسي في إنجاحها لتكتمل أضلاع وعوامل النجاح لهذه الاتفاقية المهمة للغاية خاصة على الصعيد المجمتعي.
سعدت بوجود اليوم في هذه الاحتفالية وسط زميلاتي وزملائي الصحفيين والاعلاميين المحترمين وكم هو كان يوما رائعا ومبهجا لمضمون الرسالة السامية للإتفاقية .. شكرًا لـ”العربي” هذا عهدنا بكم التميز والمبادرات المجتمعية المحترمة..وشكرًا لـ” شركة جي أي جي” أنتم متميزون في مجالكم ..اندماجكما معًا أمر صحي لتقديم خدمة مجتمعية تفيد بلدنا
.. وشكرا لزميلاتي وزملائي الذين يبحثون دائما عن الامور الايجابية والحاجات الجميلة في بلدنا وإظهارها للرأي العام لتكون نماذج يحتذي بها كل مخلص لبلدة.. وشكرا لفريق العمل المخلص في مجموعة العربي الذين يبحثون دائما مع مؤسستهم علي التميز ..شكرا للجميع ..وإلي اللقاء في كلمات جديدة ومبادرات جديدة تفيد مصرنا الغالية.

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.